القائمة الرئيسية

الصفحات

ما الفرق بين الحمل الاول و الثاني؟

ربما تتسائلين سيدتي عن الفرق بين الحمل الاول و الثاني، فبعد أن مررت بالتجربة الأولى و ذُقت آلام الحمل و المخاض و الولادة، و بعد أن تأكدت من وقوعك حاملا للمرة الثانية، لا شك أنك تودين معرفة إن كان حملك الثاني سيكون مثل الحمل الاول أم لا. 
الفرق بين الحمل الاول و الثاني
الفرق بين الحمل الاول و الثاني

إكتشفي الفرق بين الحمل الاول و الثاني

إطمئني سيدتي فإن حملك الثاني سيكون أقل صعوبة من الحمل الاول، فهناك اختلافات واضحة بين التجربتين جسديا و نفسيا. نستعرض لك أهم بين الفوارق بينهما كما يلي :
من ناحية التجهيز و الإستعداد لاستقبال المولود الثاني يكون مختلفا لأنك سبق أن اكتسبت تجربة الحمل الاول و تدرين ما يجب عليك فعله و تحضيره :
- في الحمل الاول تكونين جد قلقة و خائفة من يوم الولادة حتى أن بعض النساء يحجزن مكانهن مبكرا في المستشفى و انتظار موعد الوضع، عكس الحمل الثاني ستدركين الأعراض التي تدل على قُرب موعد الولادة.
- الولادة في الحمل الاول تكون صعبة جدا و مؤلمة لكن الولادة الثانية تكون أسهل نسبيا نظرا لاتساع عضلات الرحم و خروج الطفل بشكل سلس و أقل صعوبة.
- يزداد احتمال حدوث إجهاض في الولادة الثانية لأن الحامل لا تهتم كثيرا بصحتها كما - فعلت في الحمل الاول و تبالغ في إجهاد نفسها في البيت أو أثناء ممارسة الرياضة، و كذلك إذا سبق أن تعرضت للإجهاض في ولادة سابقة.
- أثناء الحمل الاول تتعرضين لبعض الأمراض التي تؤثر عليك من الناحية الجسدية و النفسية كارتفاع ضغط الدم و تسمم الحمل و السكري و غيرها... و بالتالي في الحمل الثاني تكونين على علم بهذه الأمراض و تتخذين الإحتياطات الطبية اللازمة لمواجهتها.
- تزداد مسؤوليات الأم الحامل في الحمل الثاني لوجود طفل يعتمد عليها إضافةً إلى زوجها و أعباء البيت، فيزداد معه التعب و الإرهاق عكس الحمل الاول.
- تظهر عليك علامات و أعراض الحمل بشكل مبكر في الحمل الثاني و يكبر حجم بطنك و غالبا ما يزداد وزنك في هذه الفترة.
- رغم أنك اكتسبت التجربة في الحمل الاول و قلّ توتّرك و قلقك و أنت في حملك الثاني، لا ينبغي إهمالك لنفسك و استشارة طبيبك في أي حالة غير طبيعية.
- دخولك لمرحلة الحمل الثاني يجعل حماسك و لهفتك على قدوم طفل جديد يقل شيئا ما لأنك سبق أن أحسست بهذه المشاعر في الحمل الاول.

أعراض الحمل في الأسبوع الأول للبكر

تشبه الأعراض التي تعاني منها الحامل في الأسبوع الأول أعراض الدورة الشهرية الإعتيادية، وتدوم تقريبا من 3 إلى 7 أيام. ومن أبرز أعراض الحمل في الأسبوع الأول للبكر ما يلي : تورم الثديين، ارتفاع درجة حرارة الفم، الإغماء والدوخة، تقلبات المزاج، الشعور بالغثيان والقيء، نزيف خفيف وتشنجات.

أعراض الحمل في الأسبوع الثاني

في هذا الأسبوع قد لا يتّضح وجود الحمل عند القيام بالإختبار المنزلي، لكن إذا شعرت السيدة ببعض العلامات فاحتمال وقوع الحمل يكون عاليا. ويمكن تحديد أعراض الحمل في الأسبوع الثاني على الشكل التالي : غياب الدّورة الشهرية، التعب والإرهاق الشديد، تغيّر المزاج، تغيّر في الثديين، زيادة طفيفة في الوزن وإفرازات مهبلية مختلفة.

متى يبدأ الأسبوع الأول من الحمل ؟

بالنسبة للسيدة التي تسأل متى يبدأ الأسبوع الأول من الحمل، فالجواب هو في العادة يتمّ احتساب بداية مدة الحمل إنطلاقاً من فترة الحمل العادية التي تبلُغ أربعين أسبوعا، إذا ما اعتبرنا أنّ الحمل تبدأ مدته مباشرةً  بعد الدورة الشهرية الأخيرة. لكن إذا أردنا التدقيق في هذا الأمر، فإن الحمل يبدأ تحديدا بعد أسبوعين من بداية الحيض الأخير أو عند بداية الأسبوع الثالث.

بالفيديو : الوقت الأنسب لإنجاب المولود الثاني

 
نشكرك سيدتي على إتمام قراءة مقال الفرق بين الحمل الاول و الثاني على موقع دليل الحامل، ونتمنّى أن يكون قد أفادك، ثم ندعوك لقراءة مقالات أخرى مفيدة مثل :
المراجع
 How does a second pregnancy differ from the first?