-->

الم المخاض الحقيقي متى يأتي ؟

    تعاني الحامل من الم المخاض في الغالب في الشهر التاسع من الحمل، لكن إبتداءً من منتصف مرحلة الحمل إلى غاية الولادة تتعرض الحامل لنوعين من الإنقباضات، إحداها حقيقية تؤشر على دخولك مرحلة الولادة و أخرى كاذبة. كيف يمكنك التفريق بين الم الولادة الحقيقية والكاذبة؟ تابعي سيدتي قراءة الموضوع.
    الم المخاض الحقيقي
     الم المخاض الحقيقي

    تعريف الم المخاض الحقيقي

    الطلق الحقيقي هو الم المخاض الذي يعبر عن دخولك مرحلة الولادة، و تشعرين خلاله بانقباضات مؤلمة في الرحم.

    تعريف الطلق الكاذب

    يظهر الطلق الكاذب في آخِر شهور الحمل و يأتيكِ كانقباضات ضعيفة في الرحم، لا تعبّر عن حدوث الم الولادة و بالتالي ليست علامة على وقت الولادة، لا تقلقي منها فهي حالة عادية و غير خطرة.

    الفرق بين الم الولادة و الآلام الطبيعية

    الم المخاض أو الطلق الحقيقي
    - تشعرين بآلام أسفل الظهر و في البطن و لا يخفف نومك هذه الآلام.
    - الام الولادة يأتيك بصورة متكررة و منتظمة.
    - تكون الام الولادة الطبيعية أشد قوة و تتزايد تدريجيا حتى يبلغ تقريبا في عشر دقائق ثلاث طلقات مدة كل واحدة منها سِتون ثانية.
    الآلام الطبيعية أو الطلق الكاذب
    - تشعرين بالآلام على مستوى البطن فقط.
    - الطلق الكاذب يأتي بين فينة و أخرى و ليس منتظما.
    - آلام الطلق الكاذب خفيفة و لا تتزايد في قوتها بل تبقى كما هي أو تنخفض.
    - إذا خلدتِ للنوم فأنت لا تشعرين بآلام الطلق الكاذب.

    ماذا تفعلين أثناء الام الولادة؟

    يبدأ عنق الرحم في الإتساع تدريجيا عند شعورك الام الولادة، في هذه الحالة يجب أن تتواجدي في المستشفى تحسّبا لبدء عملية الولادة، في انتظار ذلك قومي بالمشي قليلا لكي يزيد عنق الرحم في الإتساع أكثر. غالبا في ولادتك الأولى تدوم هذه الفترة سِت ساعات تقريبا و عند بلوغ إتساع عنق الرحم للقياس المطلوب يبدأ الطبيب العملية.

    كيف تخففين من وجع الولاده أو تتفادينها كليا؟ 

    يمكنك التخلص نهائيا من الام الولادة الطبيعية بطلبك للطبيب أن يقوم بالتخدير فوق الجافية، حيث تمر عملية الولادة دون شعورك بآلامها و عيبها الوحيد هو طول مدة العملية لكن ستخلصك من آلام إنقباضات الرحم و نزول الجنين. أما إذا لم تعجبك هذه الطريقة لطول مدتها فيمكنك الإستعانة بالماء الدافئ و الإستحمام به، ستسترخي عضلات الحوض و تخفف من وجع الولاده.

    وصف ألم الولادة

    أكدت الكثير من الأمهات أن وصف ألم الولادة، يمكن مقارنته بالتشنجات والإنقباضات القوية للدورة الشهرية أو آلام غازات البطن الشديدة. ويشعرن بتقلّصات الم المخاض غالبا ابتداءً من الظهر أو البطن، مرورا بأسفل الجسم واستقراره بالضبط في منطقة العانة. ويرافق هذه الآلام بعض المشاكل الصحية مثل ضيق في الجسم، والشعور بالحرقان أسفل البطن وألم شديد في الظهر وضغط على العمود الفقري.

    هل الم الفخذ من علامات الولادة ؟

    جوابا على سؤال هل الم الفخذ من علامات الولادة، فمن المحتمل جدا  قد يدل الشعور بالأم في الفخذ علي قُرب وقت الولادة. نظرا لنزول الطفل في منطقة الحوض أو قُرب المهبل، مما يسبب في إحساس الحامل بالأم في ذلك الموضع وقد يصل إلى الساقين.

    علامات الولادة الحقيقية

    لكي تعلم الأم أن موعد ولادتها قد اقترب يجب عليها معرفة علامات الولادة الحقيقية وهي كالتالي :
    - الشعور بالتعب والإرهاق.
    - ثبات الوزن وأحيانا فقدان الوزن.
    - الإصابة بالإسهال.
    - الشعور بآلام في الظهر.
    - اتساع عنق الرحم.
    - نزول الطفل في أسفل الحوض.

    بالفيديو : كيف تتعاملين مع وجع الطلق؟


    نشكرك سيدتي على إتمام قراءة مقال الم المخاض على موقع دليل الحامل، ونتمنّى أن يكون قد أفادك، ثم ندعوك لقراءة مقالات أخرى مفيدة مثل :
    المراجع
    شارك المقال

    المقالات المتعلقة

    إرسال تعليق