-->

طرق تخفيف الم الطلق قبل الولادة

    عند اقتراب موعد الولادة يبدأ تفكير الأم الحامل في كيفية تخفيف الم الطلق الذي ستعاني منه كثيرا في الأيام الأخيرة من الحمل، فالطلق هو الم المخاض الذي يعبّر عن الدخول في مرحلة الولادة و تشعر أثنائه بانقباضات مؤلمة في الرحم. سنتعرّف في هذا المقال على بعض الطرق الناجعة التي ستساعدك في طرق تخفيف الم الطلق، تابعي معنا.
     تخفيف الم الطلق قبل الولادة
     تخفيف الم الطلق قبل الولادة

    طرق تخفيف الم الطلق

    التدليك
    يُنصح  للأم الحامل باستعمال التدليك لفائدتها الكبيرة في تخفيف الم الطلق و ذلك بتقليص آلام الإنقباضات أسفل الرحم.
    وضعية جسم الحامل
    في الساعات الأخيرة للأم الحامل قبل الولادة يجب عليها عدم البقاء مستلقية على ظهرها طول الوقت و محاولة تغيير وضعيتها، و ذلك بالتقلّب جهة اليمين و اليسار و رفع جسمها لأعلى كأنها في وضعية الجلوس و الإتّكاء على ذراعيها بوضعهما خلف ظهرها...
    المشي
    من أفضل الطرق المساعدة على تخفيف الم الطلق رياضة المشي، حيث يساعد الحامل على زيادة إنقباضات الولادة و توسيع عنق الرحم، ثم تسهيل نزول رأس الجنين إلى الحوض قصد إخراجه بشكل سلس. 
    الإسترخاء و اجتناب التوتر
    من الواجب على الحامل الإبتعاد كليا عن كل ما من شأنه أن يوتّرها و يُقلق راحتها النفسية، فالشعور بالراحة و الإسترخاء مهم جدا لها لكي يخفف من آلام الولادة.  
    الإستحمام بالماء الدافىء
    تخفيف الم الطلق يأتي أيضا باستحمام الحامل بالماء الدافىء، فهو يجعل الأطراف و الحوض تسترخي عضلاتها و بالتالي يقلص من حدة الآلام و هي طريقة شائعة في تسهيل عملية الولادة الطبيعية.
    المناشف الدافئة
    تستطيع الحامل أخذ مناشف و تبليلها بالماء الدافىء ثم وضعها تحت البطن و أسفل الظهر و إعادة الكرّة لمرات عديدة، فهي مفيدة في تقليل آلام الولادة.
    تمارين التنفس
    يمكن للأم الحامل الإستعانة بمدرب خاص بالحمل أو فقط البحث في اليوتوب للتدرب على تمارين التنفس، و التي تساعد كثيرا في تهدئة الأعصاب و جعل النفسية مرتاحة و غير متشنجة و بالتالي المساهمة في تخفيف الم الطلق و الولادة

    بالفيديو : أهم (الطرق الطبيعية) في تخفيف الم الطلق و الولادة


    المراجع

    شارك المقال

    المقالات المتعلقة

    إرسال تعليق