القائمة الرئيسية

الصفحات

كيفية تسريع الولادة الطبيعية

تعاني المرأة الحامل في الثلث الأخير من الحمل من إشتداد أعراض الحمل عليها ورغبتها في معرفة كيفية تسريع الولادة لترتاح من كل تلك الآلام وأيضا لرؤية طفلها الذي تشتاق لإحتضانه بعد الولادة، سنتعرف في هذا الموضوع على أهم طرق تسريع الولادة الطبيعية.
كيفية تسريع الولادة الطبيعية
كيفية تسريع الولادة الطبيعية

كيفية تسريع الولادة

قبل الإطلاع على كيفية تسريع الولادة يجب على الحامل الإعتناء بصحتها طيلة فترة الحمل وليس فقط عند إقتراب موعد الولادة، وذلك باتباع نظام غذائي صحي ومتكامل وممارسة التمارين الرياضة الخفيفة بصفة منتظمة. إضافةً إلى الإهتمام بالحالة النفسية وتهدئتها بالإستماع للموسيقى الهادئة وقراءة الكتب. نتعرف الآن على أهم النقاط في كيفية تسريع الولادة الطبيعية :

كيفية تسريع الولادة بالفواكه : 

تساعد بعض الفواكه الإستوائية كالمانجو والبابايا والأناناس على تسهيل عملية الولادة، من خلال ترقيق عنق الرحم وتخفيف تقلصات المخاض المؤلمة.

كيفية تسريع الولادة بالتدليك : 

ممارسة التدليك في هذه الفترة يشجع على استرخاء العضلات ونقص التوتر، كما يحفز الجسم على مضاعفة إفراز هرمون الأكسيتوسين الذي يسرّع من إنقباضات الرحم ويسهّل الولادة.

كيفية تسريع الولادة بالمعاشرة الزوجية : 

ممارسة العلاقة الحميمة في الفترة الأخيرة من الحمل يمكّن الحيوانات المنوية من تمديد عنق الرحم وترقيقه، إضافةً إلى أهمية حركات الجماع في إنتاج الحامل لهرمون الأكسيتوسين المساعد في ظهور تقلصات المخاض.

كيفية تسريع الولادة بالمشي : 

رياضة المشي أمر شائع لدى الحوامل، له تأثير كبير على تسريع الولادة و ممارسته تساعد الجنين على توجّه رأسه إلى الحوض. مما يشكل ضغطا على عنق الرحم ويوسّعه وكذلك يرفع من حدة تقلصات الولادة
نشكرك سيدتي على إتمام قراءة المقال ونتمنى أن يكون قد أفادك، ثم ندعوك لقراءة مقال آخر عن مدة تقلصات الولادة وكذلك عن الم المخاض الحقيقي.

بالفيديو : طرق تسريع الولادة



المراجع