-->

مواد هامة في التغذية السليمة للحامل

    تعتبر التغذية السليمة للحامل أهم أساس من أسس المحافظة على قوة الحامل ونشاطها، فدخولها عالم الحمل هي تجربة جديدة في حياتها لا تخلو من المشقة و الصعوبات. بالتالي فالحامل يلزمها مجموعة من التحضيرات والشروط الواجب توفيرها لضمان صحة جيّدة لها و نموّ سليم لجنينها. نتطرق في هذا المقال إلى أبرز مواد التغذية السليمة للحامل .
    التغذية السليمة للحامل
     التغذية السليمة للحامل

    مواد التغذية السليمة للحامل 

    قبل قرائتك لما سيتم ذكره من مواد هامة في التغذية السليمة للحامل ، يجب أن تعلمي أن لكل إمرأة خصوصيتها من الناحية الفيزيوليجية و النفسية. لذا فرغم أن هذا الدليل مهم جدا إتباعه إلا أنه يُفضّل إستشارتك لطبيب مختص بتغذية الحوامل لكي ينصحك بالنظام الغذائي المناسب لحالتك الصحية و الذهنية.

    مادة الكالسيوم

    يحتاج جسم الحامل طيلة فترة الحمل لمادة الكالسيوم لتقوية عظامها و عظام جنينها، فهي مادة مهمة في التغذية السليمة للحامل خاصةً في الشهور الأخيرة من الحمل و بعد الولادة. ويوجد الكالسيوم في مجموعة من المواد الغذائية كالحبوب والمكسرات والأسماك، إضافةً إلى مشتقات الألبان من حليب وجبن وياغورت. 

    فيتامين الأوميغا 3

    من بين الفيتامينات المساهمة في التغذية السليمة للحامل فيتامين الأوميغا 3، فهو المسؤول عن تنمية و تطوير عيني الجنين و مخه. ويمكنك الحصول على الأوميغا 3 في الأسماك مثل السلمون والسردين و تسمّى أسماك زيتية، لكن حاولي عدم الإكثار منها و أخذ الكمية الملائمة لعدم التعرّض لمضاعفات جانبية.

    مادة الحديد

    تعتبر مادة الحديد من أهم مواد التغذية السليمة للحامل ، فتناول الحامل لهذه المادة يساعد جسم الجنين على إنتاج كمية أكبر من الدم و أيضا على التزوّد بالأكسجين والغذاء الأساسي لنموّه. مادة الحديد تتواجد في كل من البيض والقطاني والحبوب واللحوم...
    لكن إحذري من الإفراط في تناول بعض المشروبات التي تمنع إستفادة جسمك من الحديد كالقهوة والشاي، و إستعيني بفيتامين C الذي يساهم في إمتصاص جسمك للحديد الموجود في غذائك.

    تجنب الفيتامين A

    حاولي قدر الإمكان الإبتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على تجنب الفيتامين A، حيث أن الإكثار من تناولها يؤثر سلبا على التغذية السليمة للحامل و للجنين. ورغم أن هذا الفيتامين مهم كذلك لصحة جسمك، إلا أن الإفراط منه قد يسبب ضرر وتشوهات لجنينك. يتوافر الفيتامين A بنسبة كبيرة جدا في الكبد وزيت كبد الحوت.

    الفيتامين D 

    يلعب الفيتامين D نفس دور مادة الكالسيوم و هو تقوية عظام جسمك و تطويره ليكون أكثر صلابة، ويتواجد الفيتامين D بالخصوص في الأسماك الزيتية، كما أن تعرض بشرة جسمك لأشعة الشمس لفترة وجيزة يساعد الجسم على إنتاج هذه المادة الهامة.
    وينقص الفيتامين D بنسبة كبيرة لدى الحوامل والمرضعات بسبب لون بشرتهن الداكن أو مكوتهن في غالب الوقت داخل منازلهن وعدم خروجهن كثيرا للتعرّض لأشعة الشمس، لذا يُفضّل تناولك للقليل من هذا الفيتامين لتعويض نقصه سواءً في الأطعمة أو شرائها من الصيدلية.

    حمض الفوليك

    يمكن إعتبار حمض الفوليك أبرز عنصر في التغذية السليمة للحامل لما يوفّره من تطوّر وحماية لجنينك من بعض المشاكل الخِلقية كعيوب في الأنبوب العصبي، و يُنصح تناول حمض الفوليك مباشرةً بعد تلقيك خبر حدوث الحمل
    يجب التركيز على تناول حمض الفوليك في الأسابيع الإثني عشر الأولى من الحمل، و يمكنك الحصول عليه في الحمضيات كالحبوب والخضروات الورقية والتوت والبرتقال. 
    يمكنك أيضا قراءة مقال عن 6 نصائح للحوامل يجب مراعاتها.

    بالفيديو : التغذية الجيدة للمرأة الحامل


    المراجع

    شارك المقال

    المقالات المتعلقة