القائمة الرئيسية

الصفحات

مخاطر الولادة في الشهر الثامن على الأم والجنين

مخاطر الولادة في الشهر الثامن ، تعتبر الولادة قبل الموعد الطبيعي ولادة مبكرة. وبقاء الجنين في بطن أمه أطول مدة ممكنة يفيده كثيرا في إكتمال نموه وإكتسابه للوزن المثالي، لكن إذا تمت الولادة في الشهر السابع أو الثامن فالجنين يُعتبر غير مكتمل النمو وغير مستعد للحياة خارج الرحم. بالتالي قد تتعرض الأم والطفل لمخاطر بعد الولادة في الشهر الثامن نتعرف عليها في هذا الموضوع. فتابعينا سيدتي
مخاطر الولادة في الشهر الثامن
مخاطر الولادة في الشهر الثامن

مخاطر الولادة في الشهر الثامن

تتجلى مخاطر الولادة في الشهر الثامن في عدم إكتمال نمو بعض أجهزة الجنين بشكل تام، وأبرز هذه أجهزة هي الرئتين والجهاز التنفسي والجهاز المناعي إضافةً إلى نقص في الوزن. غير ذلك فجُل أعضائه تكون مكتملة ويمكنه الخروج من بطن أمه لكن هذا لا يمنع تعرّضه لبعض مخاطر الولادة في الشهر الثامن وأمه كذلك.

مخاطر الولادة في الشهر الثامن على الجنين

- تأرجح درجة حرارة الجنين بين الإنخفاض والإرتفاع بسبب الخلل في توازن جسمه.
- عدم إكتمال نموه يجعله ضعيف القوة وبالتالي يجد صعوبة في مصّ ثدي أمه أثناء الرضاعة.
- من مخاطر الولادة في الشهر الثامن على الجنين أيضا تأخرّه في النُّطق ومحاولة المشي.
- من المحتمل إصابة بعض أعضائه بالإضطراب كالعينين والأذنين.
- عدم وصوله للوزن الطبيعي فيكون ناقص الوزن قليلا.
- يعتبر كذلك عدم إنتظام التنفس والتنفس بسرعة من مخاطر الولادة في الشهر الثامن على الجنين.

مخاطر الولادة في الشهر الثامن على الأم

- إذا ولدت الأم في الشهر الثامن بسبب مرض السكري، فمن المحتمل بقائه حتى بعد الولادة وخطر الإصابة به مجددا.
- قد تشكل الولادة المبكرة خطرا على صحة الأم لأن الطلق يأتي فجأةً دون مراقبة معدل الدم في الجسم ومستوى الضغط.
- من مخاطر الولادة في الشهر الثامن على الأم أيضا إحتمال وقوع مضاعفات في حالة الولادة الطبيعية.
- تعرّض الأم لحالة إكتئاب بعد الولادة المبكرة.
- الإضطرار إلى الولادة بالعملية القيصرية والمعاناة من آلام فتحة البطن.

نشكرك سيدتي على إتمام قراءة مقال مخاطر الولادة في الشهر الثامن ونتمنى أن يكون قد أفادك، ثم ندعوك لقراءة مقال آخر عن كيفية التخلص من اكتئاب بعد الولادة وكذلك عن مخاطر الولادة القيصرية المتكررة.

بالفيديو : مخاطر الولادة في الشهر الثامن


المراجع