-->

الافرازات البنية في بداية الحمل...ما هي أنواعها ؟

    الافرازات البنية في بداية الحمل، تعاني المرأة الحامل في الأشهر الأولى من الحمل من نزول إفرازات مهبلية بُنية اللون وهي إفرازات طبيعية تزول عادة في بضعة أيام. لكن هناك أنواع أخرى من الافرازات البنية التي تنذر بوجود أمر خطير يهدد حياة الأم أو الجنين، خاصةً الافرازات التي تصاحبها آلام شديدة غير طبيعية في البطن. إذن ما هي أنواع الافرازات البنيه في اول الحمل الطبيعية والخطيرة؟ تابعينا سيدتي.
    الافرازات البنية في بداية الحمل
    الافرازات البنية في بداية الحمل

    الافرازات البنية في بداية الحمل (الطبيعية)

    يحدث بجسم الحامل عدة تغيرات طبيعية ينتج عنها بعض نزول افرازات بنية بداية الحمل، وهذه التغيّرات شائعة في فترة الحمل ولا تشكل أي خطر على صحة الأم وطفلها :
    - إحتمال ظهور بعض الأورام الليفية في الغشاء المبطن لجدار الرحم الداخلي.
    - وجود بوليبات غير خطرة على عنق الرحم.
    - حدوث إلتهابات على مستوى عنق الرحم أو المهبل.
    - تؤدي التغيّرات الهرمونية إلى نزول كثيف للدم إلى المهبل، مما قد يسبب حدوث تهيّج أو إلتهاب بسطحه أو حوله.
    - حدوث نزيف مهبلي أثناء إنغراس البويضة بجدار الرحم.

    أخطر الافرازات البنية في بداية الحمل

    سنتعرف على أخطر الحالات التي تكون فيها الافرازات البنيه في اول الحمل دليل على وجود مشكل في الحمل، إذا تعرضت الحامل لمثل هذه الافرازات البنية الخطيرة يجب عليها مراجعة الطبيب فورا :
    الحمل العنقودي
    الحمل العنقودي هو ورم يظهر داخل الرحم، يكون سببه إصابة الحامل بخلل في تكوّن المشيمة بعد تلقيح البويضة وهو من الظواهر الناذرة الحدوث، وينقسم إلى نوعين حمل عنقودي كامل وآخر جزئي وكلاهما يترتب عنهم مضاعفات خطيرة على صحة الأم.
    الحمل خارج الرحم
    في حالة الحمل خارج الرحم تنغرس البويضة في أماكن أخرى خارج الرحم وهذا ما يسمى بالحمل خارج الرحم. تستقر البويضة في أماكن مختلفة مثل عنق الرحم أو المبيض أو تجويف البطن، ويكون إحتمال الحمل بشكل طبيعي صعب جدا لأن هذه الأماكن غير ملائمة لعيش و نمو الجنين من ناحية الغذاء والأكسجين.
    الإجهاض المبكر
    قد تتعرض الحامل لإجهاض مبكر قبل حتى أن تعلم بحملها، وتكون الافرازات البنية فيها مصحوبة بآلام في البطن وغثيان وظهور جلطات في الدم.

    هل الافرازات البنيه خطيره على الحامل

    لكل من تسأل هل الافرازات البنيه خطيره على الحامل، فعلى العموم خلال الأشهر الأولى من الحمل تعتبر هذه الإفرازات عادية وطبيعية. أما إذا كانت تنزل بكثرة بدون مغص ولا تظهر باللّون الأحمر مثل دم الدورة الشهرية أو تأتي معها كتلة من الدم، أو تصاحبها بعض الأعراض مثل الشعور بالدوار أو الغثيان، حينئدٍ يجب على الأم زيارة الطبيب المختص فورا لتحديد نوع المرض وعلاجه.


    نزول افرازات بنية بداية الحمل في حالتي الحمل العنقودي و الحمل خارج الرحم، تكون طبيعية وغير مصاحبة بآلام أو أعراض شديدة تنذر بوجود أمر خطير. لذا يُنصح بزيارة الطبيب بصفة مستمرة منذ بدأ الحمل للتأكد دائما من أن تلك الافرازات البنية طبيعية وغير مقلقة.

    نشكرك سيدتي على إتمام قراءة مقال الافرازات البنية في بداية الحمل ونتمنى أن يكون قد أفادك، ثم ندعوك لقراءة مقالات أخرى مفيدة مثل : 

    بالفيديو : أسباب نزول الإفرازات البنية أثناء الحمل


    المراجع
     Brown Discharge During Pregnancy
    شارك المقال

    المقالات المتعلقة

    إرسال تعليق