-->

الاسبوع السادس عشر من الحمل...كل ما تودّين معرفته

    يشهد الاسبوع السادس عشر من الحمل بعض التغيّرات في جسم الحامل ونموّ الجنين، كما أنّ الشعور بأعراض الحمل المتعبة تخفّ قليلا. ويزداد البطن ليتّسع أكثر لحجم و وزن الطفل، والجميل هو بداية قُدرة الأم على الإحساس بحركات طفلها. إذن تابعي سيدتي الموضوع للتعرّف على أعراض الحمل في الاسبوع السادس عشر وتطوّر نموّ الجنين.
    الاسبوع السادس عشر من الحمل
    الاسبوع السادس عشر من الحمل

    اعراض الاسبوع السادس عشر من الحمل

    - ينخفض الشعور بالعياء والتعب بشكل واضح، وتصبح نسبيا قادرة على الحركة بحيوية ونشاط.
    - يقلّ نسبيا التّبول المتكرّر في هذا الأسبوع . 
    - يتضاعف حجم الدّم المتدفّق عند الجنين لزيادة حاجته للغذاء والأكسجين، وقد تسبّب ظهور الأوردة تحت جلد ساقَي الأم. 
    - يكبر الرحم تدريجيا بحيث يصل طرفه العلوي بين السرّة والعانة.
    - من اعراض الاسبوع السادس عشر من الحمل أيضا أن يصبح مزاج الحامل أقل تقلّبا ويقلّ شعورها بالنرفزة والتوتّر.
    - يتراجع كثيرا الإحساس بالغثيان والقيء وقد يزول نهائيا. 
    - التعرّض لبعض المشاكل الصحية الشائعة مثل الإمساك وحرقة المعدة.
    - الشعور بألم خفيف في الثديين.
    - ارتفاع ضغط الدم مما قد يحدث نزيفا في الأنف.

    نمو الجنين في الاسبوع السادس عشر من الحمل 

    - يبلغ حجم الجنين 45 غرام تقريبا وطوله 9 سنتمترات، ويشبه في حجمه ثمرة الليمون الكبيرة.
    - يتمكّن الجنين من تحريك أطراف ومفاصل جسمه.
    - الجهاز العصبي للطفل يتطوّر بسرعة ويشتغل بشكل فعّال. 
    - يصبح الرأس مرتفعا بشكل بارز أكثر من الأسبوع السابق. 
    - من تطورات نمو الجنين في الاسبوع السادس عشر من الحمل كذلك، ظهور شعر رأسه الناعم بوضوح. 
    - تنمو اليدين والساقين وتتطوّر بشكل ملحوظ. 
    - تبرز الأظافر في أصابع الطفل وتتكوّن سريعا. 
    - يواصل القلب ضخّ جسم الجنين بالمزيد من كريّات الدم الحمراء وتزداد كمّيتها مع كلّ أسبوع من الحمل.

    تغيّرات الحامل في الاسبوع السادس عشر من الحمل

    تشعر الأم خلال الحمل في الاسبوع السادس عشر بحركات خفيفة لطفلها، وقد يختلط لديها حركة الجنين مع إحدى اضطرابات الجهاز الهضمي. سينتاب الحامل أيضا إحساس بضيق وصعوبة في التنفس حتى رغم عدم التحرّك والخلود للراحة، وذلك بسبب تأثير هرمونات الحمل على الرئتين والقصبة الهوائية.
    إذا كانت الأم تعتاد النوم على البطن فهذه الطريقة ستشكّل خطرا على الدورة الدموية، لأن الوريد الأجوف الداخلي سيتعرّض لضغط كبير. كما أنّه الوقت المثالي لتغيير وضعية النوم إلى الجانب الأيسر، حفاظا على صحّة الجنين في الأسابيع القادمة. ومن الطبيعي كذلك زيادة وزن الأم بحوالي نصف كيلوغرام، بالموازاة مع كِبر حجم الطفل. 

    بالفيديو : تطورات الجنين واعراض الحمل في الاسبوع السادس عشر


    نشكرك سيدتي على إتمام قراءة مقال الاسبوع السادس عشر من الحمل على موقع دليل الحامل، ونتمنّى أن يكون قد أفادك، ثم ندعوك لقراءة مقالات أخرى مفيدة مثل :
     تطور الجنين في الشهر الرابع بالأسابيع
     حركة الجنين في الشهر الرابع الذكر والأنثى
     فيتامينات للحامل من الشهر الرابع
     مراحل نمو الجنين فى الشهر الخامس
    المراجع
    شارك المقال

    المقالات المتعلقة

    إرسال تعليق