-->

سرة المولود وكيفية الإعتناء بها

    إن سرة المولود هي نهاية الحبل الذي كان يربط الأم والجنين أثناء الحمل، حيث يعتبر جسرا بينهما لنقل الدم والأكسجين وتوفير الغذاء. وبعد الولادة وقبل أن يقطع الطبيب الحبل السري، يترك مسافة 2 سم من الحبل من ناحية سرة المولود ويعقده. ومن هذه اللحظة تعاني الأم مع طفلها، وتنتظر بفارغ الصبر سقوط هذه العقدة، حتى تستطيع حمل طفلها وتغيير حفاضاته دون صراخ وألم شديد.
    سرة المولود
    سرة المولود

    سرة المولود متى تسقط؟

    تسقط سرة المولود في فترة ما بين أسبوع إلى عشرة أيام بعد الولادة، وأحيانًا قد تصل إلى عشرون يومًا، لكن في حالات قليلة جدا، ولا داعي للقلق. وبعد سقوط السرة، يحتاج الجرح إلى أسبوع إضافي أو عشرة أيام لشفائه تمامًا، وتتخلّصي من هذه المشكلة المتعبة والمؤلمة جدا.

    تنظيف سرة المولود قبل سقوطها

    من أصعب الأشياء التي تواجه الأم مع طفل حديث الولادة، هو تنظيف السرة في كل مرة تغيّر فيها حفّاضه. لأن السرة قد تجمتع حولها الجراثيم والبكتيريا، مما يسبب للرضيع عدة مشاكل صحية. لذلك، من أجل تنظيف السرة حتى تسقط، يجب اتباع النصائح التالية :
    - إغسلي يديك بشكل جيد باستعمال الماء والصابون قبل لمس سرة المولود.
    - عقّمي يديك بواسطة بخاخ الكحول الخاص بتنظيف السرة.
    - عند تغييرك لحفّاض طفلك، أحكمي إغلاقه جيدًا حتى لا يتعرّض الجرح للتلوّث من بول الحفّاض السابق.
    - إستعملي الكحول بالقطن الطبي والشاش من أجل تنظيف سرة المولود.
    - لا تتردّدي أو تتأثّري بصراخ وبكاء الرضيع، فمن الضروري تطهير السرة وتعقيمها باستمرار حتى تسقط بمفردها.
    - إحرصي على ترك منطقة السرة جافة ونظيفة ولا يصلها البلل.
    - يجب أن يصل الهواء إلى السرة حتى يجف ويسقط بشكل سريع.
    - لا تقومي بوضع أي مواد أخرى في السرة بخلاف الكحول الطبي.
    - يجب ألّا يصل الماء إلى سرة المولود أثناء الإستحمام.

    أخطاء خلال تنظيف سرة المولود

    هناك بعض الأخطاء الشائعة التي قد ترتكبها الأم مع الطفل، معتقدةً أن السرة ستسقط بشكل سريع في حالة استخدامها تلك الطرق. وهي كالتالي :
    - وضع الملح أو الكحول على سرة المولود، مما قد يسبب في تلوّثه ولا يساهم في تنظيفه.
    - استخدام حزام السرة في تلك المنطقة، لأن هذا سيزيد من آلام طفلك.
    - إصابة الرضيع بالإمساك خلال هذه الفترة، قد يتسبب في ظهور أو فتق في السرة.

    مشاكل سرة المولود

    هناك بعض المشاكل التي قد تتعرّض لها سرة الرضيع بسبب التنظيف والتطهير الخاطئ، أو ارتكاب بعض الأخطاء الشائعة التي ذكرناها من قبل. ويمكن تحديد أهم هذه المشاكل فيما يلي :
    النزيف
    قد يعاني الطفل من نزيف في منطقة السرة بعد سقوطها، فإذا نزلت قطرة دم واحدة فقط، فهي حالة طبيعية وتحتاج إلى أيام لتُشفى. أما في حالة استمرار النزيف، فذلك بسبب الالتهابات أو ضعف ربط السرة، وعدم وصول فيتامين "ك" إلى الرضيع من الرضاعة الطبيعية.
    الورم الحبيبي
    وهي كتلة تنمو بداخل السرة سهلة التحريك ويتدفّق منها مادة بين صفراء وبيضاء اللون، وعلاماتها هي تورّم واحمرار السرة وتغيّر لونها وارتفاع حرارة الرضيع.
    الفتق في السرة
    قد يحدث ظهور أو فتق في سرة الطفل، وفي الغالب بسبب عملية قطع الحبل السري ونزول السرة إلى الداخل. يمكن علاجه لكن بعد أن يبلغ المولود حوالي أربع سنوات بواسطة العملية الجراحية. من بين علاماته كِبر حجم ظهور السرة عندما ينفعل الطفل، وتضخّم السرة عندما يرغب الرضيع في التبرز.

    بالفيديو : متى تسقط السرة وما هي مشاكل السرة؟


    نشكرك سيدتي على إتمام قراءة مقال سرة المولود على موقع دليل الحامل، ونتمنّى أن يكون قد أفادك، ثم ندعوك لقراءة مقالات أخرى مفيدة مثل :
     انسداد انف الرضيع..أسبابه وعلاجه
     الاسهال عند الاطفال الرضع..أسبابه وعلاجه
     ما هي اسباب بكاء الرضيع ؟
     فطريات الفم عند الرضع ..الأسباب والعلاج
    المراجع
    شارك المقال

    المقالات المتعلقة

    إرسال تعليق