-->

ضغط الجنين على المهبل في الشهر الثامن من الحمل

    يعتبر ضغط الجنين على المهبل في الشهر الثامن من الأمور الطبيعية في هذه الفترة من الحمل، وهذا الضغط الكبير الذي يُحدثه الطفل على مستوى الجزء السفلي لجسم الحامل، سببه بلا شك هو زيادة حجم الجنين الذي قد يصل وزنه إلى 1.6 كيلوغرام. وفي هذا الموضوع سنتعرف على العوامل التي تؤدي إلى ثقل الجنين على المهبل، فتابعينا سيدتي.
    ضغط الجنين على المهبل في الشهر الثامن من الحمل
    ضغط الجنين على المهبل في الشهر الثامن من الحمل

    عوامل ضغط الجنين على المهبل في الشهر الثامن

    يمكن تحديد أهم العوامل المؤدية إلى ضغط الجنين على المهبل في الشهر الثامن، في النقاط التالية :
    - زيادة وزن الجنين في الأشهُر الأخيرة من الحمل، وضغطه على أسفل الحوض وعضلاته التي تدعم المثانة البولية والمستقيم، إضافةً إلى الأوعية الدموية والأعصاب الخاصة بمنطقة المهبل.
    - دور كل من المشيمة والسائل المحيط بالجنين، في الضغط أيضا على منطقة الحوض.
    - رأس الطفل الذي ينزل إلى أسفل الحوض، واستقراره في عنق الرحم تحضيرا لموعد الولادة.
    - الزيادة في حجم الدم في الحوض لإيصال الغذاء والأكسجين إلى الطفل وسائر جسم الحامل.
    - إرتخاء الأربطة الداعمة لعضلات الحوض ومفاصله، بواسطة هرمون "ريلاكسين" الذي يفرزه الجسم.
    - تعرّض الأم لبعض الأمراض المساهمة في ضغط الجنين على المهبل، مثل الإمساك الذي يسببه زيادة إفراز هرمونات الحمل
    - الإكثار من تناول الجرعات الخاصة بمكملات الحديد.
    - الإصابة بمرض الـدوالي في المهبل أو الرحم، مما يشكل ضغطا على الحوض وتضاعف إحساس الأم بثقل الطفل على المهبل.

    ضغط الجنين على المثانة في الشهر الثامن

    عند الدخول في الثُّلث الأخير من الحمل، يزيد إحساس الأم بعدم الراحة بسبب كِبر حجم الطفل. وينتج ضغط الجنين على المثانة في الشهر الثامن بسبب حركاته الكثيرة وركلاته على المثانة مما يؤدي إلى تسرّب البول، وقد يسبّب هذا الضغط أيضا شعور الحامل بامتلاء المثانة، رغم عدم حاجتها للتبوّل. وفي بعض الحالات قد يكون الشعور بالضغط في المثانة وكثرة التبوّل، دليلا على احتمال الإصابة بالتهاب المسالك البولية، مما يستلزم مراجعة الطبيب.

    ألم في عظمة المهبل في الشهر الثامن

    تعاني بعض النساء الحوامل من ألم في عظمة المهبل في الشهر الثامن، بسبب زيادة ضغط الجنين على الحوض واتساع عنق الرحم أو سقوط الطفل إلى أسفل عنق الرحم. تشعر خلاله الأم بآلام شديدة في منطقة المهبل والحوض وأسفل الظهر، ويتطلب علاجه إستشارة طبية لتحديد نوع العلاج مثل تحفيز الأعصاب عبر الجلد كهربائيًا أو استعمال الأدوية وغيرها...

    تقلصات الرحم في الشهر الثامن من الحمل

    تحدث تقلصات الرحم في الشهر الثامن من الحمل بسبب وضعية رأس الطفل، والذي يهبط برأسه إلى أسفل الحوض فتشعر الأم بصلابة في بطنها، مما يسبب في وقوع تقلصات خفيفة ومتقطّعة. وقد ترتفع وثيرة وشدّة هذه التقلصات نظرا لوجود أكياس في المبيضين لدى المرأة الحامل. كما تزداد حدّتها أيضا إذا عانت الأم من المسالك البولية أو التهاب المثانة، لكن حسب رأي الأطباء فإن تقلصات الرحم في الشهر الثامن لها فائدة كبيرة في تسريع عملية الولادة.

    بالفيديو : متاعب الشهر الثامن من الحمل


    نشكرك سيدتي على إتمام قراءة مقال ضغط الجنين على المهبل في الشهر الثامن على موقع دليل الحامل، ونتمنّى أن يكون قد أفادك، ثم ندعوك لقراءة مقالات أخرى مفيدة مثل :
     متى ينزل الجنين بالحوض بالضبط؟
     اسباب الجنين المقعدي ونصائح لتعديله
     اعراض الشهر الثامن من الحمل
     اعراض الولادة في الشهر الثامن من الحمل
    المراجع
     Is having vaginal pressure during pregnancy normal?
    شارك المقال

    المقالات المتعلقة

    إرسال تعليق